شبكة رصد الإخبارية

مقتل وإصابة 19 من رجال الشرطة في هجوم على كمين بالعريش

مقتل وإصابة 19 من رجال الشرطة في هجوم على كمين بالعريش
لقي 9 من رجال الشرطة مصرعهم في هجوم وقع صباح اليوم الاثنين على كمين أمني في مدينة العريش بشمال سيناء، بينما أصيب ما لا يقل عن 10 آخرين، في حصيلة أولية، وفق مصدر أمني.

لقي 9 من رجال الشرطة مصرعهم في هجوم وقع صباح اليوم الاثنين على كمين أمني في مدينة العريش بشمال سيناء، بينما أصيب ما لا يقل عن 10 آخرين، في حصيلة أولية، وفق مصدر أمني.

وقال المصدر للأناضول، مفضلاً عدم ذكر اسمه، كونه غير مخول بالحديث لوسائل الإعلام، إن “كمين (حاجز أمني) المطافئ بحي المساعيد بمدينة العريش تعرض لهجوم إرهابي كبير إثر انفجار سيارة مفخخة بمحيطه، وتلاه إطلاق نار مكثف من مسلحين مجهولين تجاهه”.

وأضاف: “الهجوم أسفر عن مقتل 9 مجندين وإصابة 10 على الأقل بينهم 4 مدنيين ومسعف حتى الآن (7.20 ت.غ)، وسقوط مبنى ملحق بالحاجز الأمني، فضلا عن هلع كبير لدى أبناء مدينة العريش عقب سمع دوى الانفجار الضخم”.

وتابع: “قوات الحماية الأمنية المدينة وفرق طبية هرعت إلى مكان الهجوم وتم نقل الضحايا إلى مستشفي العريش العسكري”.

وكان المصدر الأمني ذاته قال، في وقت سابق للأناضول، إن شرطيين اثنين قُتلا وأصيب 10 على الأقل خلال الهجوم.

ولم تعلن أية جهة مسؤوليتها عن الحادث، كما لم يصدر بيان عن وزارة الداخلية المصرية حتى الساعة 7.20 ت.غ.

وتتعرض مواقع عسكرية وشرطية وأفراد أمن، لهجمات عدة خلال الأشهر الأخيرة في شبه جزيرة سيناء، أسفرت عن سقوط قتلى وجرحى من أفراد الجيش والشرطة، دون إحصاء رسمي بعددهم.

ومنذ سبتمبر 2013، تشن قوات مشتركة من الجيش والشرطة المصرية حملة عسكرية موسعة، في عدد من المحافظات، وخاصة سيناء؛ لتعقّب ما تصفها بالعناصر “الإرهابية” أبرزها “أنصار بيت المقدس” الذي أعلن في نوفمبر 2014، مبايعة أمير تنظيم الدولة، أبو بكر البغدادي، وغيّر اسمه لاحقًا إلى “ولاية سيناء”.