شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

بعد مقتل صيدلي بالسعودية.. الصيادلة: لن نترك حقه قبل معاقبة الجاني

استنكرت النقابة العامة للصيادلة، في بيان صحفي لها، حادث مقتل الطبيب الصيدلي «أحمد طه»، الصيدلي بصيدليات النهدي بحى الصفا في منطقة جازان بالسعودية، إثر تلقيه سبع طعنات إحداهما غائرة في القلب.

وقال الدكتور محيي عبيد، نقيب الصيادلة، إن «الصيدلي تلقى ٧ طعنات في الصدر توفي علي إثرها، حيث قتل بسبب علبة بامبرز رفض إرجاعها إلا بالفاتورة طبقا لتعليمات إدارة الصيدليات هناك»، مؤكدا : «لن نترك حق الزميل».

ولفت إلى أن نبيلة مكرم وزيرة الهجرة، تواصلت مع أسرة الصيدلي لمتابعة الحادث.

وطالب «عبيد» بالقصاص العادل، موضحا أن التعدي على الزميل الصيدلي، تم بسبب علبة بامبرز رفض إرجاعها إلا بالفاتورة، طبقا لتعليمات إدارة الصيدليات، موجها خالص التعازي لأسرة الزميل، وأن يلهمهم الصبر والسلوان.

وتعرض الصيدلي المصري «أحمد طه» 29 عاما، للطعن، مساء الخميس، وذلك من مواطن سعودي، أثناء عمله بصيدلية النهدي بحي الصفا بمدينة جازان السعودية.

وتم نقل طه، إلى أحد المستشفيات الخاصة القريبة ولكنه فارق الحياة فور وصوله حيث تعرض لسبع طعنات إحداهما غائرة في القلب.

وأعلنت السلطات السعودية، القبض على الجاني، والبدء في التحقيقات.



X