شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

الحكومة الإيطالية: الوضع الحقوقي في مصر قد يعرقل تعاون البلدين عسكريا واقتصاديا

قالت الحكومة الإيطالية، إن أوضاع حقوق الإنسان في مصر، قد تعرقل قدرتها على تنفيذ الاتفاقيات الاقتصادية والعسكرية مع القاهرة.

وأوضح مسؤول في الحكومة الإيطالية، أن أوضاع الحقوقية في مصر قد تعرقل تنفيذ اتفاقيات التعاون الاقتصادي والعسكري مع مصر، بحسب موقع «مدى مصر».

وأشار المسؤول، إلى قضايا تحقيقات مقتل جوليو ريجيني، وحبس 3 من فريق «المبادرة المصرية»، وتجديد حبس الباحث الحقوقي باتريك جورج زكي.

وأوضحت الحكومة أن هذه التطورات قد تؤدي لتقليص الهامش المتاح أمام مصر، للمناورة قانونيا، في ما يخص محاكمة ضباط اﻷمن الوطني المتهمين بقتل ريجيني.

وجّه رئيس الوزراء الإيطالي جوزيبي كونتي، أمس، تحذيرا أخيرا لعبدالفتاح السيسي من محاولة كسب مزيد من الوقت في حادث تعذيب ومقتل الطالب جوليو رجيني في القاهرة 2016، مؤكدا أن نيابة روما تعتزم توجيه لائحة اتهام بحق 5 ضباط مصريين كبار.

كانت صحيفة «لا ريبوبليكا» الإيطالية، قد نشرت هذا الأسبوع أن المدعي العام في طريقه لإنهاء التحقيقات في قضية مقتل ريجيني وبدء محاكمة المتهمين خلال 15 يوما.

يشار إلى أن ريجيني «من مواليد 1988» طالب إيطالي وصل إلى مصر في سبتمبر 2015 لجمع معلومات تتعلق ببحثه لنيل شهادة الدكتوراه من جامعة كامبردج البريطانية عن «دور النقابات العمالية المستقلة بعد ثورة 25 يناير 2011»، وبدأ يُجري مقابلات مع نشطاء عمّاليين مصريين ومستقلين وشخصيات قريبة من المعارضة.

غير أنه اختفى بشكل غامض في الـ25 من يناير 2016 بعد أن غادر مقر إقامته في حي الدقي بالجيزة (شمال) للقاء صديق في منطقة وسط القاهرة.

 وفي الثالث من فبراير 2016 عثر على جثة ريجيني مرمية على جانب طريق القاهرة / الإسكندرية الصحراوي، وقد بدت عليها آثار تعذيب وحروق، وتوصلت تقارير الطب الشرعي إلى أنه قتل متأثرا بتعذيب شديد استمر أياما.

واكتسبت قضيته زخما كبيرا على مستوى إيطاليا وأوروبا والعديد من دول العالم، حيث تطالب روما ومعها حلفاؤها بالكشف عن حقيقة ما جرى له، ومحاكمة المسؤولين عن ذلك.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020