شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

في مواجهات جنوبي الضفة.. استشهاد 3 فلسطينين بينهم شقيقان

استشهد شقيقان فلسطينيان، من بلدة بيت ريما شمال غربي رام الله وسط الضفة الغربية، برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي، خلال مواجهات شهدتها قرية كفر عين المجاورة، اليوم الثلاثاء، فيما استشهد مواطن ثالث متأثراً بجروح حرجة أصيب بها برصاص الاحتلال الحي في الرأس، في بلدة بيت أمر، شمالي الخليل، جنوبي الضفة.

وأفادت وزارة الصحة الفلسطينية في بيان صحافي، باستشهاد الشاب جواد عبد الرحمن عبد الجواد ريماوي (22 عاماً) بعد إصابته بجروح برصاصة في الحوض، وبعد وقت قصير أعلنت الوزارة استشهاد شقيقه ظافر (21 عاماً) الذي أصيب حينما كان معه بجروح خطيرة برصاصة في الصدر، بعد إطلاق الاحتلال الإسرائيلي النار عليهما في كفر عين.

في سياق متصل، أكدت جامعة بيرزيت استشهاد الطالب في كلية الهندسة والتكنولوجيا ظافر عبد الرحمن الريماوي وشقيقه خريج كلية الأعمال والاقتصاد جواد الريماوي.

في غضون ذلك، أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية، اليوم الثلاثاء، عن استشهاد مواطن متأثراً بجروح حرجة أصيب بها برصاص الاحتلال الإسرائيلي الحي في الرأس، في بلدة بيت أمر، شمالي الخليل، جنوبي الضفة الغربية، خلال اقتحام البلدة من قبل قوات الاحتلال، قبيل منتصف ليلة الإثنين.

من جانبه، أوضح الهلال الأحمر الفلسطيني أنّ حصيلة المواجهات التي استمرت نحو ساعتين هي 22 إصابة، 9 منها بالرصاص الحي،و6 إصابات جراء استنشاق الغاز، وإصابتان جراء السقوط، فيما وقعت 5 إصابات بالرصاص المطاطي.

وقال شهود عيان، إن جيش الاحتلال “استخدم الرصاص الحيّ والمعدني، وقنابل الغاز المسيل للدموع، فيما رشق شبّانٌ قواته بالحجارة”.

وقالت مصادر محلية إن قوات الاحتلال اقتحمت بت أمر بأكثر من 30 عربة عسكرية، قبل أن تقتحم قوات أخرى بلدة كفر عين في رام الله متسببة باندلاع مواجهات مع الفلسطينيين.

وذكرت إذاعة جيش الاحتلال أن “مواجهات وإطلاق نار عنيف وقع بعد أنّ علق جيبين عسكريين إسرائيليين في البلدة”، زاعمةً أنَّ تعزيزات إسرائيلية عسكرية كبيرة وصلت إلى البلدة لإخراج الجيبين.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020