شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

السيسي يعين «حسن عبد الله» قائما بأعمال البنك المركزي.. تعرف عليه

حسن عبد الله
حسن عبد الله

أصدر عبد الفتاح السيسي قراراً جمهورياً بتعيين حسن عبد الله الرئيس الحالي للشركة المتحدة للإعلام قائماً بأعمال محافظ البنك المركزي بعد يوم من استقالة محافظ البنك المركزي طارق عامر.

وحسن عبد الله شغل منصب رئيس الشركة المتحدة للإعلام المقربة من المخابرات منذ مايو 2021، مع إعلان التشكيل الجديد للمتحدة بعد تغيير تشكيله وإبعاد تامر مرسي عن المنصب .

وحسب صحف محلية كان حسن عبد الله قبلها يشغل منصب الرئيس التنفيذي ونائب رئيس مجلس إدارة البنك العربي الإفريقي الدولي، ورئيس مجلس إدارة اتحاد المصارف العربية والفرنسية في هونج كونج والمؤسس ورئيس مجلس أمناء مؤسسة وفاءً لمصر.

يذكر أن طارق عامر بعد توليه رئاسة البنك المركزي أطاح بحسن عبدالله الرئيس التنفيذي للبنك العربي الأفريقي الدولي من منصبه وعين شريف علوي بدلا منه في 2018>

ونشرت صحف محلية تسريبات في نهاية 2018 قيل إنها صادرة عن قطاع التفتيش بالبنك المركزي وتدين عبد الله ماليا، وزعمت بتورطه في قضايا فساد مالي واستيلاء على المال العام، ومنح كبار العملاء تسهيلات ائتمانية بلغت 9.2 مليارات جنيه، واستخدام جزء منها في سداد تسهيلات وقروض ممنوحة لهم من البنك نفسه بقيمة 2.8 مليار جنيه، وبنوك أخرى بقيمة 191 مليون جنيه.

ولعلاقته القوية بحكومة الكويت أجرى مسؤولين كويتيين اتصالات خلال تلك الفترة بالبنك المركزى المصرى، لبذل جهود الوساطة لإبقاء حسن عبد الله رئيس البنك العربى الإفريقى الدولى فى موقعه، بعد أن أصدر طارق عامر محافظ البنك المركزى، قرارًا بتعيينه مساعدا أول للمحافظ، كما تضمن القرار اختيار شريف علوى رئيسا تنفيذيا للبنك العربى الإفريقى.

وحسب صحيفة المصري اليوم فإن مسؤولين كبارا بالهيئة العامة للاستثمار بالكويت، والتى تساهم بـ49.37 % فى رأسمال البنك العربى الإفريقى اتصلوا بعامر عقب صدور قراره، للتوسط بإبقاء حسن عبد الله، لاسيما أنه يحقق نتائج أعمال جيدة للبنك والمساهمين، منذ تولى مهام منصبه عام 2002، كنائب رئيس مجلس الإدارة، والرئيس التنفيذى والعضو المنتدب للبنك العربى الإفريقى الدولى.

حسن عبد الله كان عضو مجلس إدارة كل من اتحاد المصارف العربية والفرنسية في باريس، والغرفة الألمانية العربية للصناعة والتجارة، والمجلس الاستشاري للأسواق الناشئة، و”البنك المركزي المصري”، وشركة “أوراسكوم للإنشاء والصناعة”، وشركة تعبئة “كوكا كولا مصر”، وشركة “انديفور مصر”، وشركة “المصرية للاتصالات”.

كما شغل عضوية هيئة التدريس في “الجامعة الأمريكية في القاهرة”، وعضوية المجلس الاستشاري الاستراتيجي في كلية إدارة الأعمال في “الجامعة الأميركية في القاهرة”، بدأ العمل عام 1982 في “البنك العربي الإفريقي الدولي” في مصر، ثم انتقل عام 1988 إلى فرع البنك ذاته في نيويورك، حيث عُين عام 1994 مساعدًا للمدير العام، ثم مديرًا عامًا عام 1999، ثم نائب رئيس البنك والعضو المنتدب عام 2000.

و كان عضوًا مؤسسًا في “المجلس الوطني المصري للتنافسية” وعضوًا مؤسسًا ورئيسًا في “جمعية مستثمري المشروعات الصغيرة”، وعضوًا في مجلس أمناء “المعهد المصرفي المصري”.

وأصدر عبدالفتاح السيسي، قرارا صباح أمس، بتعيين طارق عامر، مستشارا للرئاسة، وقدم السيسي الشكر لطارق عامر على ما بذله من جهد خلال فترة توليه مسئولية البنك المركزي، وقبل اعتذاره عن عدم الاستمرار في منصبه.

كان عامر شغل منصب محافظ البنك المركزي في نوفمبر 2015 خلفا لهشام رامز حتى اليوم وتم التجديد له لولاية ثانية في 2019 لمدة 4 سنوات والتي كان من المفترض تنتهي في نوفمبر 2023.

 



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020