شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

السعودية والكويت تقرران خفض إنتاجها النفطي لشهر يونيو

قررت السعودية والكويت تخفيض إنتاجهما من النفط الخام، لشهر يونيو المقبل، بكمية إضافية طوعية.

ووجهت وزارة الطاقة السعودية، شركة أرامكو إلى تخفيض إنتاجها من النفط الخام، لشهر يونيو المقبل، بكمية إضافية طوعية تبلغ مليون برميل يوميا.

وذكرت الوزارة في بيان، أن الخفض الجديد، يضاف إلى التخفيض الذي التزمت به المملكة في اتفاقية «أوبك+» الأخيرة، في 12 أبريل 2020.

وقالت إن حجم التخفيض الذي ستلتزم به المملكة، قياساً على معدل إنتاجها في أبريل الماضي، سيكون 4.8 ملايين برميل يوميا، وبالتالي إنتاجها ليونيو، 7.492 ملايين برميل يومياً.

كما وجهت الوزارة الشركة، إلى السعي لخفض إنتاجها في مايو الجاري، عن المستوى المستهدف وهو 8.492 مليون برميل يومياً، بالتوافق مع عملائها.

وكانت السعودية التزمت وفق اتفاق «أوبك+» الأخير على خفض إنتاجها إلى 8.5 ملايين برميل اعتبارا من مطلع الشهر الجاري لمدة شهرين، بسبب تداعيات فيروس كورونا على الطلب العالمي على الخام.

وأعلن أيضا وزير النفط الكويتي خالد الفاضل، الإثنين، أن بلاده بصدد تخفيض إنتاجها من النفط طواعية، بمقدار 80 ألف برميل يوميا لشهر يونيو المقبل.

وقال الفاضل في بيان، إن «الكويت تؤيد جهود السعودية في إعادة الاستقرار والتوازن لأسواق النفط».

وذكر أن بلاده ستبادر بتخفيض إنتاجها من النفط طواعية بمقدار 80 ألف برميل يوميا ليونيو المقبل، إلى جانب التخفيض المعلن حسب حصتها وفقا لاتفاقية «أوبك».

وخفضت الكويت في أبريل الماضي حصتها وفقا لاتفاقية «أوبك» بنحو 640 ألف برميل، اعتبارا من مطلع مايو الجاري، ليصل إنتاج الكويت إلى ما يقرب من 2.2 مليون برميل.

وبدأ تحالف «أوبك +» منذ مطلع مايو الجاري، تنفيذ خفض في إنتاج النفط بمقدار 9.7 ملايين برميل يوميا، يستمر شهرين، في محاولة للقضاء على تخمة المعروض النفطي في السوق العالمية.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020