شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

كورونا يفتك بالنفط.. أسعاره في أدنى مستوياتها خلال 18 عامًا

سجل برميل النفط الخام تراجعًا لم تشهده أسعار النفط منذ عام 2002؛ بسبب تفشي فيروس «كورونا».
 
وسجل سعر خام «برنت» تراجعًا إلى 20 دولارًا للبرميل، اليوم الثلاثاء، وهو أدنى مستوى له منذ نوفمبر عام 2002.
 
وكانت أسعار النفط قد تراجعت الشهر الماضي بأكثر من النصف مما أجبر شركات على تخفيض أو وقف الإنتاج تمامًا.
 
بدأت هذه الأزمة، بعد أن عجزت السعودية عن إقناع روسيا بدعم تخفيضات الإنتاج التي اتُفق عليها مع الأعضاء الآخرين في منظمة الدول المصدرة للنفط «أوبك».
 
ونتيجة لذلك، خفضت قطر أسعار الوقود بنسبة 21%، لشهر أبريل.
 
كما أعلنت شركات الوقود في الإمارات، خفض أسعار «البنزين» بقيمة وصلت إلى 25 فلسًا للتر الواحد، اعتباراً من الأول من أبريل المقبل، وذلك بحسب الأسعار التي أقرتها لجنة متابعة أسعار الوقود بأنواعه المختلفة شاملة ضريبة القيمة المضافة بنسبة 5%.

وخفضت الحكومة الأردنية، الثلاثاء، أسعار البنزين والديزل بنسب وصلت إلى 16.2% على أن يدخل تنفيذها اعتبارا من منتصف الليلة حتى نهاية أبريل المقبل.

وانخفضت أسعار البنزين 90 أوكتان (الأكثر شعبية)، بنسبة 16.1% إلى 625 فلسا (881.2 سنتا) للتر الواحد، شامل الضرائب.

كما انخفض سعر لتر البنزين 95 أوكتان بنسبة 12.9 بالمئة، إلى 840 فلسا لليتر (1.18 دولار)، وانخفض سعر ليتر الديزل والكاز بنسبة 16.2 بالمئة إلى 465 فلسا لليتر (655.6 سنتا).

وقالت وزيرة الطاقة والثروة المعدنية هالة زواتي، في إيجاز صحفي، إن خفض الأسعار محليا يأتي نظرا للانخفاض غير المسبوق في أسعار النفط ومشتقاته في الأسواق العالمية.

وعلى صعيد آخر، قالت وكالة «بلومبيرج» الاقتصادية، الأحد، في تقرير ذكرت فيه أن هبوط أسعار النفط الخام حاليًا، ينذر بتآكل الاحتياطات المالية التي راكمتها دول الخليج خلال العقود الماضية.

 
وأكدت الوكالة، أن حرب الأسعار التي تقودها السعودية ضد روسيا، ستدفع إلى اختفاء منتجين آخرين للنفط.


X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية