شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

مسيرة احتجاجية بالدنمارك تنديدا بإساءة سياسي متطرف لـ «القرآن الكريم»

نظم أبناء الجاليات المسلمة في الدنمارك، الجمعة، مسيرة احتجاجًا على إهانة سياسي دنماركي متطرف للقرآن الكريم، في حادثة تعتبر الثانية من نوعها بهذا البلد.

واتجهت المسيرة التي جرى تنظيمها من قبل 24 منظمة مجتمع مدني، من ميدان “بلاغاردز بلادز” إلى ميدان بلدية كوبنهاجن وسط العاصمة الدنماركية، فيما حمل المحتجون بأيديهم مصاحفًا مرددين هتافات تنادي باحترام القرآن الكريم والكتب المقدسة.

ودعمًا للمسيرة، جمعت عدّة منظمات للمجتمع المدني توقيعات لحظر إهانة الكتب المقدسة في الدنمارك، ولإعادة العمل بقانون “إهانة المعتقدات” الذي جرى وقف العمل به في الدنمارك قبل عامين.

والأحد الماضي، أقدم رئيس حزب “النهج الصلب” الدنماركي (يميني متطرف)، راسموس بالودان، على إلقاء نسخ من القرآن الكريم في الهواء، في حي “نوربرو” بالعاصمة كوبنهاجن، الذي يقطنه عدد كبير من المسلمين.

ووفقا لصحيفة “إكسترا بلاديت” الدنماركية، أقدم بالودان على إلقاء نسخ من القرآن الكريم في الهواء خلال احتجاج قام فيه أنصار حزب “النهج الصلب”؛ اعتراضا على أداء المسلمين لصلاة الجمعة أمام مبنى البرلمان الدنماركي.

جدير بالذكر، أن السياسي الدنماركي المتطرف “بالودان” أقدم في 22 مارس الماضي، على حرق نسخة من القرآن الكريم أمام حشد من المصلين خلال أدائهم لصلاة الجمعة أمام مبني البرلمان؛ للتعبير عن تنديدهم بمجزرة المسجدين فى نيوزيلندا.

 

المصدر: الأناضول



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية