شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

حماس: التطبيع مع الاحتلال خنجر في ظهر الشعوب وطعنة للقضية الفلسطينية

اعتبرت حركة المقاومة الإسلامية «حماس»، اليوم الجمعة، أن «تطبيع بعض الدول العربية مع الاحتلال يمثل طعنة في حق قضية شعبنا العادلة» .

جاء ذلك على لسان الناطق باسم حركة حماس، عبد اللطيف القانوع، مؤكدا أن «التطبيع العربي وعقد زيارات دولة الاحتلال لدول عربية خنجر في ظهر الشعوب الرافضة لذلك» حسب الأناضول.

وقال القانوع: «سيبقى الاحتلال الصهيوني هو العدو الرئيس لشعبنا وامتنا وزيارات نتنياهو لن تمنحه أي شرعية».

ودعا القانوع، الدول العربية «لوقف كل أشكال التطبيع مع الاحتلال وعزله وفضح جرائمه بحق شعبنا».

وفي وقت سابق اليوم، أعلن هاني مرزوق، المتحدث باسم مكتب رئيس الوزراء للإعلام العربي، لهيئة البث الإسرائيلية، أن «مملكة البحرين هي الوجهة القادمة لنتنياهو».

واعتبر أن «هذه الزيارة ما هي إلا تمهيد لأمر أكبر، لشرق أوسط آخر. وهي بداية البداية لعلاقات جديدة ودلالة على أننا في المسار الصحيح لتصحيح التاريخ»، دون الكشف عن مزيد من التفاصيل.

وأشار مرزوق أن «إسرائيل ترى العالم العربي الكبير والمتنوع والغني بالمقدرات البشرية وهي تريد إقامة علاقات كبيرة معه على المستوى العلمي والأكاديمي».

وأفاد أن «إسرائيل تقوم بجهود كبيرة جدا على الأصعدة الأمنية والأكاديمية وسنرى ثمارها».

وأضاف مرزوق أن «العديد من الوزراء قاموا في الماضي بزيارات لدول عربية وخليجية بطواقم كبيرة اقتصادية وطلاب جامعيين».

وفي 26 أكتوبر الماضي، قام نتنياهو بزيارة لسلطنة عمان بدعوة من السلطان قابوس بن سعيد، هي الأولى من نوعها لمسؤول للاحتلال الإسرائيلي منذ 22 عاما.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية