شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

صواريخ روسية تسقط في بولندا.. وأميركا تحذر

قتل شخصين ووقعت عدة إصابات بعد سقوط صواريخ روسية على بولندا، حيث سقطت الصواريخ بقرية برزيودوف البولندية القريبة من حدود أوكرانيا.
في ذات السياق دعا رئيس الوزراء البولندي ماتيوز موراويكي، إلى عقد اجتماع عاجل للجنة مجلس الوزراء لشؤون الأمن القومي والدفاع وسط تقارير غير مؤكدة عن إصابة الدولة العضوة في حلف الناتو بصواريخ روسية.

وأعلن المتحدث باسم البنتاجون الأميركي:” الولايات المتحدة ستدافع عن كل شبر من أراضي، ونتعامل بجدية مع التقارير التي تحدثت عن سقوط صاروخَيْن روسيَّيْن داخل أراضي بولندا”.

وقال السكرتير الصحفي للبنتاغون  العميد قال الجنرال بات رايدر :”لا أريد التكهن أو الخوض في الافتراضات عندما يتعلق الأمر بالتزاماتنا الأمنية، وقال في إشارة إلى المادة الخامسة: “لقد أوضحنا بوضوح أننا سندافع عن كل شبر من أراضي الناتو”.

وأعلنت كلا من إستونيا و لاتفيا التضامن مع بولندا بعد سقوط صاروخين روسيين على الأراضي البولندية، وقالت إستونيا: “التقارير حول سقوط صواريخ روسية في بولندا “مقلقة” ومستعدون للدفاع عن كل شبر من أراضي الناتو”.

وقال رئيس ليتوانيا: “نقف في تضامن كامل مع بولندا وعلينا الدفاع عن كل شبر من أراضي النيتو”.وحضرت الشرطة ومكتب المدعي العام والجيش إلى الموقع، حيث مكان سقوط الصاروخين.

من جهته، علق وزير الدفاع في لاتفيا، أرتيس بابريكس، عن الحادث بالقول: “نقدم التعازي للإخوة في بولندا وأضاف، في تغريدة على حسابه في تويتر: “لم يطلق النظام الإجرامي الروسي صواريخ استهدفت المدنيين الأوكرانيين فحسب، بل سقطت أيضا على أراضي الناتو في بولندا.. لاتفيا تقف بالكامل إلى جانب الأصدقاء البولنديين وتدين هذه الجريمة”.

وتنص المادة الخامسة من ميثاق حلف «الناتو» على أن «أي هجوم، أو عدوان مسلح ضد طرف منهم (أطراف الناتو)، يعد عدواناً عليهم جميعاً، وبناء عليه، فإنهم متفقون على حق الدفاع الذاتي عن أنفسهم، المعترف به في المادة 51 من ميثاق الأمم المتحدة، بشكل فردي أو جماعي، وتقديم المساندة والعون للطرف أو الأطراف التي تتعرض للهجوم».



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020