شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

وزير الخارجية يبحث مع نظيره الأميركي أزمة «سد النهضة»

بحث وزير خارجية مصر سامح شكري، مع نظيره الأميركي أنتوني بلينكن في نيويورك تطورات سد النهضة الإثيوبي، بحسب بيان صادر عن الخارجية المصرية والأميركية.

ووفق بيان السفارة الأميركية، ناقش بلينكن وشكري الشراكة بين الولايات المتحدة ومصر والتعاون الثنائي بينهما بشأن مجموعة من العواقب العالمية المتزايدة لحرب روسيا على أوكرانيا والدعم الأمريكي لمصر.

جاء ذلك بحسب بيانين منفصلين من وزارة الخارجية المصرية والسفارة الأمريكية بمصر، صدرا عقب لقاء الوزيرين على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة بنيويورك.

وقالت الخارجية المصرية إن اللقاء “أكد على أهمية الشراكة الاستراتيجية بين البلدين باعتبارها ركيزة أساسية للاستقرار بالشرق الأوسط”.

وأضافت: “تبادل الوزيران الرؤى حول عدد من القضايا الإقليمية، أهمها الأوضاع في ليبيا وسوريا والقضية الفلسطينية واليمن، والتطورات المرتبطة بسد النهضة دون تفاصيل أكثر”.

وتتمسك دولتا مصب نهر النيل، مصر والسودان، بالتوصل أولا إلى اتفاق ثلاثي على ملء وتشغيل سد “النهضة” لضمان استمرار تدفق حصتيهما السنوية من مياه نهر النيل وسلامة منشآتهما المائية.

غير أن إثيوبيا ترفض ذلك، وتقول إن السد، الذي بدأت تشييده قبل نحو عقد، ضروري من أجل التنمية ولا يستهدف الإضرار بأي دولة أخرى.

 

 



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020