شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

ليلة دامية في مواجهة الاحتلال تخلف 205 مصابا فلسطينيا

أعلن الهلال الأحمر الفلسطيني، أن حصيلة الإصابات في المواجهات العنيفة التي اندلعت الليلة الماضية في المسجد الأقصى المبارك والقدس المحتلة، بلغت 205 إصابات.

وأضاف عبر حسابه الرسمي على الفيسبوك أن معظم الإصابات كانت بالرصاص المطاطي واستهدفت العين والوجه.

وتتعمد قوات الاحتلال استهداف الفلسطينيين في عيونهم والأماكن الحساسة من الأجساد، لخلق إعاقات دائمة فيهم، كما حصل مع المئات منهم في السنوات الماضية.

واندلعت المواجهات مع قوات الاحتلال بعد ما تصدى لهم المعتكفون في المسجد الأقصى المبارك، بعد اقتحامها له خلال وقت الإفطار.

وامتدت المواجهات حتى ساعات متأخرة من الليل، بعد أن حاصرت قوات الاحتلال المصلين في المسجد القبلي وقطعت عنهم التيار الكهربائي، واعتدت بالرصاص المطاطي وقنابل الغاز والصوت على المعتكفين في المسجد، رغم وجود أطفال ونساء ومسنين بينهم، كما حاصرت النساء في قبة الصخرة.

واعتدى جنود الاحتلال على العيادة الطبية في المسجد، وأطلقوا قنابل الغاز والصوت على المصلين في مصلى باب الرحمة، واشتعلت مناطق أخرى من القدس المحتلة بينها باب العامود بالمواجهات مع قوات الاحتلال، واستهدف شبان جنود الاحتلال في باب حطة بالألعاب النارية.

وواصلت قوات الاحتلال اعتداءاتها على أهالي الشيخ جراح والمساندين لهم، وسمحت للمستوطنين باقتحام الحي والعربدة فيه، وفرضت حصاراً عليه وحاولت منع المتضامنين من الوصول له.

وكان الأهالي في قطاع غزة، تم الإعلان عن أن اليوم السبت سيكون يوم غضب شعبي، كما تم إعلان النفير العام على طول السياج مع الأراضي المحتلة، وعودة وسائل الاشتباك الميداني الخشنة للعمل، مساندة لأهالي القدس المحتلة.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020