شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

بسبب تجاهل الدور الهولندي.. انتقادات للسيسي وإعلامه بعد تعويم السفينة الجانحة

وجه العديد من النشطاء انتقادات حادة للنظام المصري والإعلام المحلي، بعد تجاهله دور الشركة الهولندية في تعويم السفينة الجانحة في قناة السويس وحل الأزمة.

وأكد النشطاء عبر مواقع التواصل الاجتماعي، أن الاعلام المصري لم يوجه أي عبارات شكر، أو يشير لدور الشركة الهولندية في حل الأزمة رغم أنه كان دورا محوريا.

وفي هذا السياق، قال مصدر مصري لـ«عربي21» إن «الاستعانة بالخبرات الهولندية لا يعني ضعف القدرات لدى الشعب المصري، الذي كان أصلا قد حفر بأيديه ومعداته المتواضعة قناة السويس».

لكن المصدر أشار إلى أن الاستعانة بالمهندسين والخبراء الهولنديين «يؤكد فشل الحكومة المصرية في إدارة القناة واستثمار أموال المصريين في المكان الخطأ، حيث تم إنفاق ثمانية مليارات دولار في توسعة غير ضرورية للقناة بدلا من تطوير ادارتها وتوفير المعدات اللازمة لها».

وكان الرئيس التنفيذي للشركة الهولندية قال: «إنني فخور للغاية بالعمل الرائع الذي قام به الفريق في الموقع، لإكمال العملية الصعبة”، مضيفا أن “ضغط الوقت لإنجاز هذه العملية كان واضحا وغير مسبوق»، وفق قوله.

«الشركة الهولندية» احتلت المركز الأول في قائمة أعلى الكلمات تداولا في مصر، عقب زيارة السيسي لهيئة قناة السويس، عقب حل الأزمة، وتصريحه بأن أزمة السفينة الجانحة «جاءت لتؤكد أن أهمية القناة باقية وقادرة على نقل 12 بالمئة من التجارة العالمية، ورب ضارة نافعة».

السيسي الذي لم يظهر مطلقا خلال الأزمة، قال خلال زيارته إنه يشكر «كل العروض التي قدمت للمساعدة في أزمة السفينة الجانحة من أصدقائنا في كل الدول العربية والعالم، وأداء هيئة قناة السويس كان أكثر من مشرف وكنت مطمئنا أن الأمور ستنتهي على خير».

الانتقادات انهالت عبر مواقع التواصل، لتجاهل التصريحات الرسمية والاعلام المحلي لدور الشركة الهولندية، وتداول النشطاء بيانا رسميا نشرته الشركة عبر صفحتها تؤكد فيه أنها هي التي قامت بحل الأزمة.

واستنكر النشطاء عدم اعتراف النظام المصري بدور الشركة الهولندية، مؤكدين أن ذلك لن يقلل من المجهودات التي بذلتها هيئة قناة السويس في الحفر تحت السفينة ومحاولات تحريرها، قائلين إن ذلك الاعتراف لن يقلل من كفاءة وجهود السواعد المصرية المشاركة مطلقا، وأنه يجب أن ينسب الفضل لأهله.

على صعيد آخر، دافع العديد من النشطاء عن المجهودات المصرية، مؤكدين أن مجهودات الشركة الهولندية في حل الأزمة لا تتجاوز الواحد بالمئة.

 

 

 

 

 

 

 

 

 



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية 2020