شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

«محافظ شبوة»: كسبنا الرهان وأسقطنا الانقلاب المدعوم من الإمارات

قال محافظ مدينة شبوة باليمن «محمد بن عديو»، الأحد، إن قوات الجيش أسقطت انقلاب المجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم من الإمارات.
 
وأوضح «بن عديو» أن محافظة شبوة «كسبت الرهان وأسقطت انقلابا رديفا لانقلاب مليشيات الحوثي، قامت به مليشيات المجلس الانتقالي بدعم كامل من دولة الإمارات».
 
واتهم «عديو» قوات الانتقالي الجنوبي بأنهم «رفعوا السلاح وأنشؤوا معسكرات وجُلب لهم كل أنواع الأسلحة من قبل الإمارات واعتدوا به على الجيش والأمن وقاموا بأعمال تخريب وتفجير أنابيب النفط والغاز».
 
وأضاف: «أمام هذا العدوان لم يكن أمامنا غير الدفاع عن الدولة ومؤسساتها مع توجيه تعليمات صارمة لأبطال الجيش والأمن بالتحلي بأقصى درجات ضبط النفس وتجنب سفك الدماء مهما كان الأمر».
 
وتابع «وجهنا رجال الجيش والأمن بالتعامل بأخلاق الحرب مع المقاتلين المغرر بهم والعفو عن الموقوفين وإعادتهم إلى ذويهم مكرمين».
 
ومُنيت قوات المجلس الانتقالي، الجمعة، بانتكاسة إثر فشلها في اقتحام مدينة «عتق»، مركز شبوة، حيث صدتها القوات الحكومية، وسيطرت على مواقع كانت تتمركز فيها على مداخل المدينة، وأحرقت عربات عسكرية إماراتية، فيما تمكنت قوات الجيش اليمني السبت، من السيطرة على معسكرات تابعة للقوات المدعومة من الإمارات بذات المحافظة.
 
ويدعو المجلس الانتقالي إلى انفصال جنوب اليمن عن شماله، ويتهم الحكومات المتعاقبة بإهمال الجنوب ونهب ثرواته.
 
وفي 20 أغسطس الجاري سيطرت قوات المجلس، المعروفة بـ«الحزام الأمني»، على مقر الشرطة العسكرية التابعة للحكومة في مدينة «الكود»، قرب مركز محافظة «أبين»، بعد معارك ضارية.
 
وقبل منتصف أغسطس الجاري، سيطر الانفصاليون على معظم مفاصل الدولة في العاصمة المؤقتة «عدن»، بعد معارك ضارية دامت 4 أيام ضد القوات الحكومية، سقط فيها أكثر من 40 قتيلا، بينهم مدنيون، حسب منظمات حقوقية محلية ودولية.
 
وتضع تلك التطورات مزيدا من العراقيل أمام جهود متعثرة بالأساس تبذلها «الأمم المتحدة» للتوصل إلى حل سياسي ينهي حربا مستمرة منذ 5 سنوات بين القوات الحكومية وقوات جماعة «الحوثي».
 
ومنذ 2015، ينفذ تحالف عربي، بقيادة الجارة السعودية، عمليات عسكرية في اليمن، دعما للقوات الحكومية، في مواجهة الحوثيين، المدعومين من إيران، والمسيطرين على محافظات، بينها العاصمة صنعاء منذ 2014.


X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية