شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

المجلس السيادي يوضح مصير القوات السودانية في اليمن

قال الفريق «شمس الدين الكباشي»، عضو المجلس السيادي السوداني، والمتحدث السابق باسم المجلس العسكري الانتقالي، إن «الحكومة السابقة هي المسؤولة عن قرار إرسال القوات السودانية إلى اليمن، وحتى الآن لا تحفظات على هذا القرار».

وأضاف الكباشي في مقابلة مع «سبوتنيك»: «قواتنا خرجت دفاعا عن العروبة وعن الأراضي المقدسة، ولا نرى ما يستدعي اتخاذ قرار بشأنها في الوقت الراهن ما لم يستجد جديد».

وتابع، «أعضاء المجلس يحملون رؤى مشتركة حول معظم القضايا، ولا أعتقد أن تكون هناك خلافات مستقبلية، والمرسوم الدستوري صدر بتشكيل المجلس أمس الأربعاء، وعقد بعدها عدد من الاجتماعات».

وكانت قوى سودانية قد طالبت العام الماضي بإعادة القوات من اليمن، بعد خسارة مجموعة من الجنود في مواجهتها مع الحوثيين.

ويشارك السودان في حرب اليمن التي تقودها السعودية والإمارات، منذ مارس 2015، ولم يعلن عن عدد قواته المشاركة في الحرب، لكنه أكد استعداده إرسال 6 آلاف مقاتل إلى اليمن.

ومنذ 5 أعوام يشهد اليمن حرباً بين القوات الحكومية، مدعومة بالتحالف بقيادة السعودية وعضوية الإمارات من جهة، وبين المسلحين الحوثيين، المتهمين بتلقي دعم ايراني من جهة أخرى، والذين يسيطرون على عدة محافظات، بينها العاصمة صنعاء منذ 2014.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية