شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

بلاغ للنائب العام يتهم «الطنطاوي» بإهانة السيسي

طالب محامي مصري، بفتح تحقيق عاجل ضد النائب أحمد الطنطاوي، بتهمة إهانة السيسي أثناء الجلسة العامة للتصويت على التعديلات الدستورية.

وتقدم المحامي محمد حامد سالم، ببلاغ للنائب العام ضد الطنطاوي، بتهمة إهانة رئيس الجمهورية بإحدى طرق العلانية، متهما النائب بالعمل على تحقيق أهداف قنوات فضائية وصفها بالمعادية، وأيضا تحقيق أهداف جماعة وصفها بالإرهابية.

ووافق مجلس النواب، الثلاثاء الماضي، بالأغلبية على تعديلات دستورية تسمح ببقاء السيسي في الحكم حتى عام 2030.

وعبر النائب البرلماني، أحمد الطنطاوي، عن رأيه خلال جلسة التصويت على التعديلات الدستورية قائلا:« أنا شخصيا لا أحب الرئيس، ولا أثق في أدائه، ولست راضيا عنه، وهذا حقي كمواطن قبل أن أكون نائبا».

وأشار إلى أن التعديلات الجديدة شديدة الخبث، واستهدفت إعفاء السيسي من مواجهة الناخبين لمدة عامين إضافيين.

لا أحب الرئيس

"لا أحب الرئيس ولا أثق في أدائه" .. نائب برلماني يبدي اعتراضه على التعديلات الدستورية

Publiée par ‎شبكة رصد‎ sur Mercredi 17 avril 2019

وفي رساله له عبر صفحته الشخصية على الفيسبوك، وجه الطنطاوي استغاثة إلى الشعب المصري، لانقاذ المسار السياسي وتجنيب مصر مخاطر لا تتحملها البلاد.

وطالب النائب البرلماني، الشعب بالمشاركة في الاستفتاء والتعبير عن رأيه ورفض التعديلات الدستورية وعدم السكوت على هذه التعديلات.

النائب #أحمد_الطنطاوي يوجه استغاثة إلى الشعب المصري العظيم

Publiée par ‎أحمد الطنطاوي – الصفحة الرسمية‎ sur Jeudi 18 avril 2019

وسيجرى الاستفتاء على التعديلات الدستورية، لمدة ثلاثة أيام، حيث يبدأ اليوم الجمعة بالإضافة إلى السبت والأحد (19 و20 و21 أبريل) للمصريين في الخارج، وأيام السبت والأحد والاثنين (20 و21 و22 أبريل) داخل البلاد.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية