شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

الاحتلال يعلن عودة العلاقات الدبلوماسية مع تشاد

أعلن رئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو الأحد، استئناف العلاقات الدبلوماسية بين دولة الاحتلال وتشاد، وذلك في تغريدة على حسابه بموقع “تويتر”.

ونقلت هيئة البث العبرية عن نتنياهو قوله خلال مؤتمر صحفي مع الرئيس التشادي إدريس ديبي في العاصمة نجامينا إن هذه الخطوة (استئناف العلاقات مع تشاد) انطلاقة في تطوير علاقات إسرائيل بدول العالم الإسلامي.

ووصل نتنياهو فجر الأحد، إلى تشاد في زيارة رسمية هي الأولى بعد قطيعة دامت خمسين عاما.

وأضاف نتنياهو “من المهم جدا بالنسبة لإسرائيل أن تكون دولة فيها غالبية مسلمة مثل تشاد تسعى إلى صداقة إسرائيل، ويسرنا أنه هناك آخرين يسيرون على خطاكم”، ولم يحدد نتنياهو من الدول المقصودة بذلك.

وقال رئيس حكومة الاحتلال الإسرائيلي، في تغريدة عبر حسابه على تويتر، إن تشاد هي دولة إسلامية عملاقة الحجم تتاخم ليبيا والسودان. وأن هذا هو جزء من الثورة التي تحدثها بلاده في العالم العربي والإسلامي، مشيراً إلى أنه ستكون هناك بشريات أخرى ودول أخرى.

من ناحيته قال ديبي حسبما ذكرت صحيفة “هآرتس” إنه يبارك التوقيع على عدة اتفاقيات بين إسرائيل وتشاد بما فيها استئناف العلاقات الدبلوماسية.

وأضاف أن “تشاد معنية بتعزيز التعاون في مجالات عدة مع إسرائيل”.

وفيما يتعلق بالقضية الفلسطينية قال ديبي إن الصداقة مع إسرائيل لن تكون على حسابها.

وأضاف “نحن ندعم التقدم في عملية السلام بين إسرائيل وجيرانها والعالم العربي، وأدعو إلى التوصل إلى سلام بناء على الاتفاقيات الموقعة، وحق إسرائيل بالاستقرار إلى جانب دولة فلسطينية”.

وكان ديبي زار دولة الاحتلال في 25 نوفمبر الماضي.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية