شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

«القسام»: الشهيدين «صالح البرغوثي وأشرف نعالوة» عضوان بالكتائب

قالت كتائب عز الدين القسّام، الجناح العسكري لحركة «حماس»، اليوم الخميس، إن الفلسطينييْن صالح البرغوثي، وأشرف نعالوة، اللذين قُتلا برصاص جيش الاحتلال، عضوان في صفوفها.
وتوعدت القسّام، في بيانها، الاحتلال بتصعيد «المقاومة» بالضفة الغربية.
وأضاف: «كتائب القسام تزف بكل الفخر شهيديها المجاهدين: صالح البرغوثي بطل عملية عوفرا التي أوقعت 11 إصابةً في صفوف المحتلين، وأشرف نعالوة بطل عملية بركان التي قتل فيها صهيونيان وأصيب آخر بجراحٍ».
وأكدت كتائب القسّام على أن «المقاومة ستظل حاضرة على امتداد الوطن، وأنه لا زال في جعبتها الكثير مما يسوء العدو ويربك كل حسابات العدو».
وشددت على أن «محاولات إنهاء المقاومة وكسر سلاحها في الضفة ستبوء بالفشل».
واستكملت قائلة: «على العدو ألا يحلم بالأمن والأمان والاستقرار في ضفتنا الباسلة؛ فجمر الضفة تحت الرماد سيحرق المحتل ويذيقه بأس رجالها الأحرار من حيث لا يحتسب العدو ولا يتوقع».

  وأعلن الاحتلال الإسرائيلي، عن قتلها الشهيدين، البرغوثي ونعالوة، بدعوى تنفيذهما هجومين ضد مستوطنين، وقعا الأحد الماضي، وفي الثاني في أكتوبر.



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية