شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

3 أسباب للزيادة السكانية.. وخبير: القرارات الاقتصادية للدولة تزيد الفجوة بين الطبقات

تعتبر مصر واحدة من أكثر الدول نموا بالسكان على مستوى العالم، حيث تسجل نسبة نمو 2.4 %، لتتخطى نسب النمو السكاني الحالي في الصين.

وعلى الرغم من ارتفاع السكان بالعديد من الدول، إلا أنه مع استغلال تلك الموارد البشرية بشكل صحيح، تأخذ الدول إلى مسار التقدم، كدول البرازيل والمكسيك والولايات المتحدة واليابان والهند، حيث يعتبرون من أقوى اقتصادات العالم وأكثرهم نموا.

ووفقا للخبير بالمجال الديموغرافي والسكان، أيمن زهري، أن تعداد السكان في مصر دليل على وجود ثروة بشرية ولكنها غير مستغلة بالشكل الصحيح، حيث إنه مع كل زيادة جديدة في السكان يجب أن تقابلها زيادة في موارد الدولة، بجانب توزيع عادل.

وأوضح الخبير في تصريحات لـ«رصد»، أن ما يحدث في مصر الآن غير ذلك، حيث تنخفض الموارد بشكل مستمر وأصبحت تتسع الفجوة بين طبقات السكان، خاصة مع القرارات الاقتصادية التي أعلنت عنها الدولة بالسنة الأخيرة، في مقابل نسب نمو سكاني مرتقعة.

وأشار الزهرى، إلى أن الزيادة السكانية أغلبها ناتج عن عدم وعي الأفراد بالمسؤولية التي تقع على كاهلهم في قدوم فرد جديد للحياة، وبالتالي يتزايد الأفراد منخفضو الوعي وينتشر الفقر بسبب الزيادات غير المحسوبة.

ويالنسبة لأسباب الزيادة، قال الزهري، إن الأسباب تنحصر في 3 اتجاهات:

أولا: انتشار الجهل وانعدام الوعي بين الطبقات الفقيرة والتي تعتبر أساس الزيادة في مصر.

ثانيا: انعدام دور المؤسسات الصحية والإعلام في الوعي باستخدام الوسائل الصحية لتنظيم النسل في الدولة.

ثالثا: زيادة الأعمار في مصر فوق مستويات مرتفعة حيث تخطت متوسط الأعمار نحو الـ60 عامًا.

وأكدت وزيرة التضامن الاجتماعي، غاده والي، أن معدلات الزيادة السكانية في مصر تعد من الأعلى في العالم، وأن معدلات التنمية لن نستطيع الشعور بعوائدها في ظل عدم السيطرة على تلك الزيادات.

وأشارت إلى أن نسبة الفقر للأسر ممن يزيد عدد أطفالها على 9 أطفال تصل 65% مقابل 5% في الأسر التي يقل بها عدد الأطفال عن 3 أطفال فهناك ارتباط مباشر بين حجم الأسرة وعمل وتعليم المرأة بداخلها ودخل الأسرة ووقوع الأسرة تحت خط الفقر.

و سجل التعداد السكاني داخل مصر، ارتفاعا بنحو 8 ملايين نسمة في آخر 5 سنوات، حيث قفز عدد المصريين لنحو 92.75 مليون شخص حتى منتصف 2017 الجاري، من تعداد قُدر بـ 84.73 مليون شخص تم تسجيله في عام 2013، بالإضافة إلى نحو  8 ملايين نسمة يعيشون بالخارج، وبالتالي تعدى تعداد مصر رسميًا لـ100 مليون نسمة.

والأرقام التالية توضح تعداد السكان سنويا، وفقا لبيانات الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء:

 

السنوات (2013-2017)       تعداد السكان ( بالمليون نسمة)

2013                   84.734 مليون نسمة

2014                   87 مليون نسمة

2015                   90 مليون نسمة

2016                   91 مليون نسمة

2017                   92.75 مليون نسمة (حتى أبريل الماضي)



X

تنفيذ و استضافة وتطوير ميكس ميديا لحلول الويب تنفيذ شركة ميكس ميديا للخدمات الإعلامية