شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

مطاعم فرنسية تطالب بتسريع توظيف اللاجئين

طالبت مطاعم فرنسية الحكومة بتسريع وتيرة تشغيل اللاجئين وتسهيل تحديد الموظفين المناسبين لمساعدتها في شغل آلاف الوظائف الشاغرة، التي تتجاهلها العمالة الفرنسية بشكل متزايد.

وقال اتحاد العاملين في الفنادق والمطاعم، إن بعض الأماكن بدء في تقليص عدد ساعات العمل نتيجة للنقص في العمالة.

وطبقا لقوانين الهجرة الفرنسية يتعين على طالبي اللجوء الانتظار ستة أشهر من بعد تقديم استمارات طلباتهم قبل أن يسمح لهم بالعمل.

ويقول آلان فونتاين صاحب مطعم لو ميستيوريه الصغير في باريس “الأمر محبط”. وفي مطعمه الصغير عادة ما يطلب النُدل من رواد المطعم الحذر من حركتهم المسرعة وهم يقدمون الطعام في محل عملهم المزدحم.

ووظف فونتاين الكثير من اللاجئين في السنوات الماضية لكن بعد أن ينتظروا لشهور لحين صدور أوراقهم.

وتقول المطاعم إن عدد ساعات العمل الطويلة والأجور المنخفضة التي يدفعها ذلك القطاع تنفر بعض العاطلين الفرنسيين.



X