شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

بالفيديو.. محاولة اغتيال فاشلة لرئيس وزراء إثيوبيا وسط تجمع لأنصاره

تعرض، اليوم السبت،رئيس الوزراء الإثيوبي «آبي أحمد» إلي محاولة اغتيال جراء انفجار استهدف تجمعاً جماهيرياً وسط العاصمة أديس أبابا عقب إلقاءه خطابًا جماهيرًا أمام الألاف من أنصاره ومؤيديه، وأسفر الانفجار بينما أصيب العشرات.
وقال «فيتسوم أريجا» مدير مكتب رئيس الوزراء الإثيوبي، عبر تويتر، «إن انفجاراً وقع أثناء تجمع سياسي في أديس أبابا أسفر عن إصابة 83 شخصاً على الأقل منهم ستة في حالة حرجة، لكن لم يسقط أي قتلى».
وتم نقل رئيس الوزراء من موقع الحادث مباشرة، وأعلن بعدها في كلمة أذاعها التلفزيون الرسمي، أن بضعة أفراد، فقدوا أرواحهم واصفاً ما حدث بـ «محاولة فاشلة من القوى التي لا تريد لإثيوبيا أن تتحد» دون أن يقدم مزيداً من التفاصيل عن العدد، في حين أعلنت وسائل إعلامية، في وقت سابق، مقتل أربعة أشخاص، مضيفًا أنّ حوادث كهذه «لن تمنع حزب الجبهة الديمقراطية لشعب أورومو من متابعة أجندته للإصلاح».

وقال أحد أفراد اللجنة المنظمة للتجمع بحسب وكالة «رويترز»: «كانت قنبلة يدوية حاول شخص إلقاءها على المنصة التي كان رئيس الوزراء واقفا عليها».

وذكر موقع «أديس ستاندر» أن الانفجار وقع مباشرًة بعد انتهاء «آبي أحمد» من خطابه أمام الجماهير التي تجمعت في مليونية بساحة «ميسكيل» الرئيسية بالعاصمة، لتأييد رئيس الوزراء، كما أفاد الموقع، بأن سلطات الأمن اعتقلت سيدتين ورجل على خلفية الواقعة.

وقد تولى «آبي أحمد» البالغ من العمر 42 عاما، منصبه في إبريل الماضي وأعلن مباشرة عن إطلاق سراح عشرات الآلاف من السجناء، وفتح شركات مملوكة للدولة للاستثمار الخاص، ووافق على اتفاق سلام مع منافسة البلاد، إريتريا.



X