شبكة رصد الإخبارية
follow us in feedly

إصابة أحمد الشناوي تفتح الطريق أمام 4 حراس

أحمد الشناوي - أرشيفية

كشفت الفحوصات النهائية التي خضع لها أحمد الشناوي، حارس مرمى فريق الكرة بنادي الزمالك، عن إصابة اللاعب بقطع في الرباط الداخلي للركبة.

كما أظهرت الفحوصات، إصابة الشناوي بجزع في الرباط الصليبي؛ نتيجة لقوة الكدمة التي تسببت في خلخلة عظام الركبة.

وتقرر سفر حارس الزمالك إلى ألمانيا؛ من أجل إجراء عملية جراحية في الرباط الداخلي للركبة، على أن يخضع مرة أخرى لفحوصات، لاختبار الرباط الصليبي ومدى سلامته.

وكشف طبيب الزمالك، في تصريحات تلفزيونية، عن الفترة المتوقعة لغياب أحمد الشناوي عن الملاعب، والتي تتراوح بين شهرين إلى 3 أشهر، وتصل إلى 6 أشهر أو أكثر، في حالة وجود قطع بالرباط الصليبي.

وتضاءلت فرص وجود الشناوي مع منتخب مصر للمشاركة في نهائيات كأس العالم، التي تنطلق في روسيا شهر يونيو المقبل.

وتسلط «شبكة رصد» الضوء على 4 حراس مرمى، سيحصلون على فرصة المشاركة بعد إصابة الشناوي.

محمود عبدالرحيم جنش

محمود عبدالرحيم «جنش»
أول المستفيدين من إصابة أحمد الشناوي، هو زميله في فريق الزمالك، محمود عبدالرحيم «جنش»، الذي يعد الحارس البديل للاعب منتخب مصر.
وبعد تعرض الشناوي للإصابة في مباراة الاتحاد السكندري الأخيرة، قرر الجهاز الفني بقيادة إيهاب جلال -قبل إقالته- الدفع بالحارس البديل في اللقاء، والذي استقبل مرماه هدفين في 4 دقائق، في المواجهة التي حسمها أبناء الإسكندرية بنتيجة (2/1).
وشارك «جنش» مع الزمالك في 4 مباريات فقط خلال الموسم الجاري، استقبل خلالها هدفين في مباراة الاتحاد السكندري، بينما حافظ على شباكه نظيفة في 3 مباريات.

شريف إكرامي- صورة أرشيفية

شريف إكرامي
قد تكون إصابة أحمد الشناوي، وتضاؤل فرصه للتواجد مع منتخب مصر في كأس العالم، بمثابة «قبلة الحياة» لشريف إكرامي، حارس مرمى الأهلي، الذي ابتعد عن المشهد تمامًا في الموسم الجاري.
ويغيب إكرامي عن المشاركة مع الأهلي بصمة مستمرة خلال الموسم الجاري، وبات بعيدًا للغاية عن مستواه، الأمر الذي انتهى بخروج اللاعب من حسابات الجهاز الفني لمنتخب مصر، بقيادة الأرجنتيني هيكتور كوبر.
وشارك الحارس الأساسي السابق للأهلي، في 5 مباريات فقط خلال الموسم الجاري، مع الفريق، استقبلت شباكه 4 أهداف، منها 3 أهداف في مباراة واحدة أمام مصر المقاصة، التي خسرها «الأحمر» بنتيجة (3/2)، فيما حافظ على نظافتها في 3 مناسبات.
وعقب الإعلان عن احتمالية غياب أحمد الشناوي عن كأس العالم، اتجهت الأنظار فورًا إلى شريف إكرامي، الذي دخل ضمن الأسماء المرشحة للعودة للمنتخب.
ويبقى الأمر متوقفا على مشاركة اللاعب في مباريات مع الأهلي، لإعداده للانضمام لصفوف المنتخب في المعسكرات المقبلة، ومن ثم التواجد في كأس العالم.

محمد عواد

محمد عواد
وعلى صعيد المنتخب الوطني، تعد إصابة الشناوي، فرصة جيدة لمحمد عواد حارس مرمى الإسماعيلي، للظهور مع «الفراعنة» في كأس العالم.
ويضم الجهاز الفني لمنتخب مصر، 4 حراس خلال فترات المعسكرات، هم: عصام الحضري، محمد عواد، أحمد الشناوي ومحمد الشناوي، على أن يتم الاستقرار على 3 لاعبين فقط، للانضمام لمونديال روسيا.
وكان محمد عواد، الأقل فرصًا للتواجد مع المنتخب في كأس العالم، بين الحراس الأربعة، خاصة بعد انتشار أنباء عدم رضاء الجهاز الفني لمنتخب مصر، عن الحارس؛ بسبب قصر قامته، وقلة خبراته الخارجية.
ومع غياب حارس الزمالك عن المجموعة، ترتفع أسهم سفر عواد مع المنتخب إلى روسيا.

محمد الشناوي قبل مباراة منتخب مصر والبرتغال

محمد الشناوي
يعد محمد الشناوي، حارس مرمى الأهلي، أكثر المستفيدين من إصابة نظيره في الزمالك؛ إذ يعد الحارس الأساسي الحالي «للأحمر»، هو الأقرب لحل محل اللاعب المصاب.
وشهد الموسم الجاري، تراجعا كبيرا في مستوى عصام الحضري، الذي كان الخيار الأول أمام هيكتور كوبر للمنتخب.
ومع تراجع مستوى الحضري، كانت الأنظار في اتجاه الثلاثي، أحمد الشناوي ومحمد الشناوي ومحمد عواد، إلا أن جهاز «الفراعنة» أبدى عدم رضاه عن مستوى الأخير؛ بسبب قصر القامة، لينحصر التنافس بين حارس الأهلي والزمالك، على المشاركة الأساسية في كأس العالم، ولكن الآن الوضع أصبح لصالح محمد الشناوي.



X